منتديات قلب يسوع المسيحية
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة
يرجي التكرم بتسجيل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة منتديات قلب يسوع المسيحية

منتديات قلب يسوع المسيحية

منتديات قلب يسوع لكل المسيحيين
 
الرئيسيةالبوابةبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

  الحرية أهميتها أنواعها ضوابطها

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
كابتن مينا
مشرف
مشرف
avatar

ذكر عدد المساهمات : 485
نقاط : 28890
السٌّمعَة : 8
تاريخ التسجيل : 06/11/2010
العمر : 33
العمل/الترفيه : الرياضه

مُساهمةموضوع: الحرية أهميتها أنواعها ضوابطها   الإثنين سبتمبر 12, 2011 7:28 pm

بقلم: البابا شنودة الثالث
لقد خلق الله الإنسان حرا. وبالحرية ميزه عن مخلوقات أخري كثيرة. وقد تغني الناس بالحرية. فقال أحد أدباء الغرب: 'لو انك فقدت كل شيء، ماعدا الحرية، فأنت لاتزال غنيا'. وتجاه الحرية، يقف ذلك السؤال الشهير:
'هل الإنسان مسير أم مخير؟'
وواضح ان الإنسان مخير في كل ما يفعله. ولكي لاينحرف بحريته فيخطيء، زوده الله بالعقل الذي ينير أمامه الطريق، وأيضا بالضمير لكي يميز بين الخير والشر. كما زوده كذلك بالوصية الإلهية لكي يلتزم بها في كل تصرفات حياته.
والدليل علي حرية الإنسان، ان الحرية ترتبط دائما بالمسئولية، فإن لم يكن الشخص حر الإرادة، فلا مسئولية عليه، وان لم يكن حرا، فكيف يلتزم بوصايا الله؟! وما لزوم أمور عديدة ينهاه الله عنها، إن لم تكن له حرية إرادة؟ وإلا انطبق عليه قول الشاعر:
ألقاه في اليم مكتوفا وقال له.. إياك إياك ان تبتل بالماء
كذلك فإن ارتكاب الخطيئة دليل علي ان الإنسان مخير.. لأن الله لايسير أحدا في طريق خاطيء.. إنما المخطيء يرتكب الخطأ عن طريق اختياره له.
وأيضا ان لم تكن هناك حرية، فلا حساب إذن ولا دينونة في الآخرة ولا ثواب ولاعقاب.

***

الإنسان إذن مخير لا مسير.. فهل هو مخير في كل شيء؟
طبعا لم يكن أي شخص مخيرا من جهة البلد الذي ولد فيه، ولا من جهة الجنس الذي ينتمي إليه. ولم يكن مخيرا في نوع شكله وملامحه، وفي فصيلة دمه، وفي كثير من المواهب التي اعطيت له، أو التي حرم منها.. لم يكن مخيرا في نشأته، ولا في اختيار أسرته، ولا فيما ورثه عن تلك الأسرة من دم ومن عقل، وأمور اجتماعية..
ولكنه علي الرغم من كل هذا هو مخير في تصرفاته، ومخير في أن يصلح بقدر الإمكان من مستوي نشأته، كما في تغيير مستواه في أمور عديدة.

***

هنا ونسأل: هل الإنسان حر في أحلامه؟
وللإجابة علي هذا السؤال، نقول ان هناك أنواعا من الأحلام، فقد توجد أحلام عبارة عن إعلان من الله، مثل الأحلام التي فسرها يوسف الصديق لفرعون. وهناك أحلام أخري عبارة عن حروب من الشياطين. وهذان النوعان لا إرادة للإنسان فيهما ولا حرية، وبالتالي لامسئولية.
غير ان هناك أحلاما ناتجة عما يخزنه كل شخص في عقله الباطن من شهوات أو رغبات أو أفكار أو مخاوف.. وما تجمعه الحواس من نظر وسمع.. وهذه قد تظهر له بصورة أحلام. ويبدو انه لاحرية للإنسان فيها. ولكنها ناتجة عن حرية سابقة، فيما خزنه لنفسه.. وهي لاتدخل في نطاق الأمور الإرادية، إنما في شبه الإرادية أو نصف الإرادية. وعليه مسئولية تجاهها، علي الأقل من جهة الأسباب التي أوصلتها إليه.
ولهذا، فإن كان الإنسان أمينا علي نفسه وروحياته أثناء الصحو، ستكون أحلامه أمينة له أثناء نومه.

***

ضوابط الحرية وحدودها
إن الإنسان فيما هو مخير فيما يفعل، لكنه ليس مخيرا بطريقة مطلقة، إنما تحد من حريته أمور مهمة تنطبق علي الكل.
فله ان يستخدم حريته، بحيث لايعتدي علي حريات الاخرين وحقوقهم، فلا تستخدم الحرية في إهانة الغير، ولا في السب والقذف، ولا ان تبني راحته علي تعب الاخرين. وليس هو حرا في استخدام العنف ضد غيره.

وهو أيضا حر في حدود الالتزام بالنظام العام، والالتزام بالآداب العامة، وبقوانين البلد الذي يعيش. مثال ذلك فإنه في أكثر البلاد تمسكا بالحرية، لايستطيع أحد أن يكسر قواعد المرور وإشاراته، ويقول: أنا حر أفعل ما أشاء!


هو أيضا حر في حدود وصايا الله، فلا يعصاها ويسلك حسب هواه. وهكذا فإن المؤمنين بالحرية، ينادون بالحرية المنضبطة، وليس بالحرية المطلقة.
ولهذا، فإن الذي يتجاوز حدود حريته، ولا يلتزم بالوضع السليم، فإن القانون يلزمه بذلك، والعقوبة تردعه.. بل ان حرية الإنسان ينبغي ضبطها منذ الصغر. وهنا يبرز لزوم التربية والتعليم. ويقوم واجب الأسرة في ضبط حرية الطفل، بحكمة، حتي لاينحرف. ثم واجب المدرسة أيضا في تعليم الطلبة قواعد الحرية وحدودها وضوابطها.

***

كذلك ليس الإنسان حرا في ايذاء نفسه:
فلا يقع الإنسان في إدمان الخمر أو المخدرات أو التدخين، ويتلف صحته وإرادته، ويضيع ماله فيما يضره. ويقول أنا حر!.. كلا، ليس هو حرا فيما يجلب له الأذي. فصحته وديعة في يديه، لايملكها وحده، بل يملكها أيضا المجتمع الذي رباه ورعاه، والذي هو مكلف بخدمته وأداء واجبه نحوه.. كذلك ليس الإنسان حرا في أن يقتل نفسه، أي ينتحر بطريقة ما. فحياته ليست ملكا له وحده. كما انه ليس حرا في كسر وصية الله القائلة 'لاتقتل'. والتي تنطبق أيضا عليه من جهة نفسه كما من جهة غيره.

***

أنواع الحرية
في نطاق الحرية المنضبطة، توجد أنواع من الحرية، منها الحرية الشخصية، حرية الإرادة، وحرية الفكر، وحرية إبداء الرأي، وحرية الاجتماع، وحرية العقيدة، والحرية السياسية.



فالإنسان من حقه ان يفكر بحرية كما يشاء. ولكن بضوابط: فليس من حريته ان يسرح في أفكار ظالمة، أو في أفكار نجسة، وان كانت قوانين الدولة لاتردعه من جهة هذا الفكر، فإن الضمير يوبخه، ويأمره ان يضبط فكره حتي لايدنس نفسه.. ثم هل في حريته ان يعتنق فكرا هداما؟! وان اختار بحريته هذا الفكر، فليس من حقه ان ينشره. وإلا فإنه يؤذي المجتمع الذي يعيش فيه. وهنا من حق الدولة ان تضبط الأفكار الهدامة التي تبلبل أذهان الناس وتقود تصرفاتهم في اتجاه ضار.

***


الإنسان له حرية العقيدة، من جهة الدين والتدين، وما يتبع ذلك من حرية العبادة.
وقد تمادي البعض في هذه الحرية، حتي وصلوا في بعض البلاد إلي الالحاد. كما وصلوا إلي كثير من الانحرافات العقيدية وإلي تشويش أذهان الآخرين، ونشر الشكوك في الثوابت من الأمور الإيمانية. وتجرأ بعضهم في بلاد الغرب إلي مطالبتهم بعدم تدريس الدين، لأنه لايوافق معتقداتهم. كذلك وصل بهم الأمر إلي الشذوذ الجنسي والمطالبة باعتماد قانون من الدولة. وبعض الدول سمحت لهم بهذا كما في كندا. كما ضغطوا علي بعض الهيئات الدينية لاعتماد الشذوذ. وطالبوا لأنفسهم بحقوق كشواذ.

***


أما عن الحرية السياسية فللإنسان الحق في اختيار النهج السياسي الذي يوافقه، والحزب السياسي الذي يستريح لمبادئه.
كما ان له حق الانتخاب وحق الترشيح في حدود القانون. ولكن الحرية السياسية ينبغي أن تكون منضبطة أيضا. فلا ينضم أحد إلي نهج سياسي مدمر، ولاينضم إلي حزب متمرد علي النظام، يثير الشقاق ويدعو إلي التخريب وإلي محاولة قلب نظام الحكم.


وفي نطاق الحرية السياسية، تدخل حرية الصحافة وحرية النشر والمفروض في هذه الحرية ان تكون منضبطة أيضا، بحيث لاتكون أداة تشهير بالناس، وسب البعض وقذفهم بحجة حرية الرأي. ولايجوز للصحافة ان تخرج من الناحية الموضوعية إلي النواحي الشخصية، التي تمس أعراض الناس وسمعتهم وأمورهم الشخصية.
إن الحرية سلاح ذو حدين، فهي نافعة ولازمة ان سارت في طريق سليم. وإلا إذا انحرفت فإنها تضر الإنسان ومن حوله.

***

الحرية الحقيقية
ختاما ما هي الحرية الحقيقية؟ ذلك لأن هناك بعض الناس يسمون أنفسهم أي متحررين، وهم يسيرون حسب هواهم في طريق خاطيء، يتحررون فيه من القيم والثوابت..!
أما الحرية الحقيقية، فهي ان يتحرر الإنسان من كل فكر خاطيء، ومن كل طبع رديء، ومن كل شهوة منحرفة، ومن كل خطيئة.
مثل هذا الإنسان إذا منح الحرية فإنه سيسلك فيها بأسلوب سليم نافع له ولغيره..
لذلك علي طالب الحرية، ان يتحرر أولا من الداخل.. وبهذا يمكنه ان يستخدم الحرية للخير.

____التوقيع منتديات يســـــــــــ قــــــــلــــــــب ـــــــــــــــوع المسيحية ____
<br>
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
مدحت ممدوح
نائب المدير
نائب المدير
avatar

ذكر عدد المساهمات : 1843
نقاط : 33935
السٌّمعَة : 23
تاريخ التسجيل : 19/12/2009
الموقع : قلب يسوع
العمل/الترفيه : تاجر سيارات

مُساهمةموضوع: رد: الحرية أهميتها أنواعها ضوابطها   الإثنين أكتوبر 31, 2011 6:35 pm

اللة على اختياراك
موضوع رائع جدا اخى الحبيب
0866 0866 0866

____التوقيع منتديات يســـــــــــ قــــــــلــــــــب ـــــــــــــــوع المسيحية ____
القى عليك اتكالى واعلم ان اتكالى
لا يخيب
لانك انت يارب عالى لكن قريب من طالبيك
فأنا القى باتكالى عليك
واضعا ذاتى بين يديك فافعل بى كما تشاء
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
shenoudaaa
مشرف
مشرف
avatar

ذكر عدد المساهمات : 1373
نقاط : 32249
السٌّمعَة : 11
تاريخ التسجيل : 23/02/2010
العمر : 39
الموقع : الكويت
العمل/الترفيه : مقاولات حداده كريتال

مُساهمةموضوع: رد: الحرية أهميتها أنواعها ضوابطها   الإثنين نوفمبر 07, 2011 9:24 pm

فعلا موضوع غايه فى الروعه كما عودتنا

____التوقيع منتديات يســـــــــــ قــــــــلــــــــب ـــــــــــــــوع المسيحية ____
لان حكمة هذا العالم هي جهالة عند الله لانه مكتوب الآخذ الحكماء بمكرهم
لانه مكتوب سأبيد حكمة الحكماء وارفض فهم الفهماء
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
romany
المدير العام
المدير العام
avatar

ذكر عدد المساهمات : 5217
نقاط : 47600
السٌّمعَة : 1
تاريخ التسجيل : 03/06/2009
الموقع : منتدى قلب يسوع

مُساهمةموضوع: رد: الحرية أهميتها أنواعها ضوابطها   الخميس نوفمبر 10, 2011 9:56 am

موضوع رائع كابتن مينا ومتميز كالعادة

____التوقيع منتديات يســـــــــــ قــــــــلــــــــب ـــــــــــــــوع المسيحية ____



للتواصل عبر البريد الالكترونى للادارة

alb.yasoa@yahoo.com
alb.yasoa@hotmail.com
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alb-yasoa.ahlamontada.net
بنت يسوع
عضو ذهبى
عضو ذهبى


انثى عدد المساهمات : 222
نقاط : 21503
السٌّمعَة : 8
تاريخ التسجيل : 30/09/2012
العمر : 48

مُساهمةموضوع: رد: الحرية أهميتها أنواعها ضوابطها   الأحد أكتوبر 07, 2012 1:49 pm

أما الحرية الحقيقية، فهي ان يتحرر الإنسان من كل فكر خاطيء، ومن كل طبع رديء، ومن كل شهوة منحرفة، ومن كل خطيئة.
مثل هذا الإنسان إذا منح الحرية فإنه سيسلك فيها بأسلوب سليم نافع له ولغيره..
لذلك علي طالب الحرية، ان يتحرر أولا من الداخل.. وبهذا يمكنه ان يستخدم الحرية للخير.

راااااائع ومميز العزيز مينا

الرب يسوع يباركك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
كابتن مينا
مشرف
مشرف
avatar

ذكر عدد المساهمات : 485
نقاط : 28890
السٌّمعَة : 8
تاريخ التسجيل : 06/11/2010
العمر : 33
العمل/الترفيه : الرياضه

مُساهمةموضوع: رد: الحرية أهميتها أنواعها ضوابطها   الثلاثاء أكتوبر 09, 2012 9:26 am

مدحت ممدوح كتب:
اللة على اختياراك
موضوع رائع جدا اخى الحبيب

شكرا اخى العزيز مدحت
الرب يبارك حياتك

____التوقيع منتديات يســـــــــــ قــــــــلــــــــب ـــــــــــــــوع المسيحية ____
<br>
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
كابتن مينا
مشرف
مشرف
avatar

ذكر عدد المساهمات : 485
نقاط : 28890
السٌّمعَة : 8
تاريخ التسجيل : 06/11/2010
العمر : 33
العمل/الترفيه : الرياضه

مُساهمةموضوع: رد: الحرية أهميتها أنواعها ضوابطها   الثلاثاء أكتوبر 09, 2012 9:31 am

shenoudaaa كتب:
فعلا موضوع غايه فى الروعه كما عودتنا
شكرا لك اخى الحبيب شنوده الرب يبارك حياتك

____التوقيع منتديات يســـــــــــ قــــــــلــــــــب ـــــــــــــــوع المسيحية ____
<br>
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
كابتن مينا
مشرف
مشرف
avatar

ذكر عدد المساهمات : 485
نقاط : 28890
السٌّمعَة : 8
تاريخ التسجيل : 06/11/2010
العمر : 33
العمل/الترفيه : الرياضه

مُساهمةموضوع: رد: الحرية أهميتها أنواعها ضوابطها   الثلاثاء أكتوبر 09, 2012 9:35 am

romany كتب:
موضوع رائع كابتن مينا ومتميز كالعادة
شكرا لك رومانى الرب يبارك حياتك

____التوقيع منتديات يســـــــــــ قــــــــلــــــــب ـــــــــــــــوع المسيحية ____
<br>
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
كابتن مينا
مشرف
مشرف
avatar

ذكر عدد المساهمات : 485
نقاط : 28890
السٌّمعَة : 8
تاريخ التسجيل : 06/11/2010
العمر : 33
العمل/الترفيه : الرياضه

مُساهمةموضوع: رد: الحرية أهميتها أنواعها ضوابطها   الثلاثاء أكتوبر 09, 2012 9:36 am

شكرا لكى بنت يسوع الرب يبارك حياتك

____التوقيع منتديات يســـــــــــ قــــــــلــــــــب ـــــــــــــــوع المسيحية ____
<br>
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الحرية أهميتها أنواعها ضوابطها
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات قلب يسوع المسيحية :: المنتدى العام :: قسم المواضيع العامة-
انتقل الى: